الخميس، 24 أبريل، 2008

الم يبتدعوا سجونا وتعذيبا وجوسسة وبمبانا وبوليسا اسفيريا!!؟

مكتبة هشام هباني الم يبتدعوا سجونا وتعذيبا وجوسسة وبمبانا وبوليسا اسفيريا!!؟
18-06-2007, 02:29 م المنتدى العام لسودانيز أون لاين دوت كوم
» http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=138&msg=1199589086&rn=0


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #1
العنوان: الم يبتدعوا سجونا وتعذيبا وجوسسة وبمبانا وبوليسا اسفيريا!!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 18-06-2007, 02:29 م


الم يفكر الظلمة والشياطين الارضيون في كل الدنيا ومنهم كائنات السودان الظلامية ابتداع وسائل اسفيرية قهرية ورادعة لالجام خصومهم الجدد من الكائنات الاسفيرية او( الكيبوردية) الفالتة والتي ما بات بمقدورهم محاصرتها والامساك بها لاسكات اصواتها الشرسة وصريرها المزعج والذي يقض مضاجعها كل يوم...فقد باتت بالفعل هذه الكائنات النبيلة المناضلة والتي ولجت من هذا النفاج الاسفيري من حيث لم يحسب لها الظلمة اي حساب باتت بعبعا مخيفا جداليس بمقدور هؤلاء الشياطين تكميمه والقبض عليه والقضاء عليه..مثلما يفعلون بكائنات الارض النبيلة التي تحت رحمتهم اي هؤلاء المجرمون!!
وهل بالفعل الان بالفضاء السوداني يمكن ان نقول توجد وحدة امن اسفيري جديدة لها رئيسها ومرؤوسوها ومخصصاتها ووردياتها وترقياتها خصصتها الكائنات الظلامية الحاكمة ارض السودان لمحاصرة ومتابعة والتشويش علي كل الفالتين فضائياام انهم يفكرون اللجوء الي جان سليمان ليعينهم في هذه (الوعسة) الطروادية الكبيرة التي تنخر كل يوم في جسدهم الطرير من خلال كائنات فضائية وطنية تمارس نضالا راقيا في اجواء حرة بعيدة عن قرون استشعار هذه المخلوقات الشيطانيةوامام شاشات زاخرة بالمعلومات الدامغات الداحضات الفاضحات لهؤلاء الشياطين وهو ما ليس بمتوفر لكائنات الداخل الشريفة المحاصرة بالفقر وبالعسس وبالهموم!!؟

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #2
العنوان: Re: الم يبتدعوا سجونا وتعذيبا وجوسسة وبمبانا وبوليسا اسفيريا!!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 18-06-2007, 03:26 م
Parent: #1


وماذا في جعبة دكتور الكمبيوتر المهووس عمر فضل الله شقيق المهووس جدا اسحق فضل الله
وهو اي الدكتور صاحب فكرة استقدام الجان المسلم والاستعانة به في بناء سد الكاجبار كورقة مقدمة لمؤتمر الحوار الاقتصادي في اوائل ايام الهوس وتفريخاته كما ورد في كتاب منصور خالد ( النخبة وادمان الفشل)!!؟


--------------------------------------------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق