الأربعاء، 30 أبريل، 2008

الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟

مكتبة هشام هباني الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
22-04-2006, 02:43 ص المنتدى العام لسودانيز أون لاين دوت كوم
» http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=138&msg=1199770661&rn=0


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #1
العنوان: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 22-04-2006, 02:43 ص


بعد مكالمة ممتعةاليوم مع الاهل بالسودان اخبرني اخي ان الوالدة الحاجة امنة من قبل يومين مصابة باعراض نزلة برد عادية.. ولكنها مع الجو المشحون بالخوف والرعب بعد اكتشاف حالات لانفلونزا الطيور بشمال الخرطوم والاعلام قد تناول الامر بجدية وشرع يبث في التوعية الوقائية للمواطنين..بدأت الوالدة تساورها اوهام وشكوك في انها قد تكون مصابة بانفلونزا الطيور( حماها الله)..وبما اننا لا نربي اي صنف من الطيور في بيتنا الا ان شكها وظنونها امتدت الي ذلك وحده هو المسكين تعيس الحظ بن البيت الدائم اكثر من اهله الادميين الطائر الوحيد في بيتنا (ود ابرق) او ( الكديم) ذلك الطائر الذي يسكن بيتنا بل كل بيوت السودان منذمئات السنين متوارثا العش والبيت ابا عن جد وعن كابر وكابر... فقد صاغت الوالدة كل التهم وحيثيات الادانة لهذا المسكين ولا احد غيره من طيور الله في البيت الا هو....فقد تسبب في هواجسها.. فقد اخبرني اخي بانها حملت ( برطوشها) بالامس عندما رات المسكين كعادته يدخل عليهم من شدة حميميته واخوته يدخل عليهم في غرفة الاعاشة... وقد كانت مستلقيةعلي ( عنقريب) بالغرفة وهي تعاني من بوادر ( النزلة) فما ان راته الوالدة حتى هبت مذعورة غاضبة تحمل( برطوشها) من تحت العنقريب وظلت( تحاحي) في المسكين طاردة اياه...وهو يطير من مكان لمكان داخل الغرفة... وهي تلعن سنسفيل جده وابيه؟؟ واخبرها اخي بانه مستبعد ان يكون (الكديم او ود ابرق) حامل للعدوى لانه طير غير مهاجر ومعظم وقته يعيش في فناء البيت... وطلب من والدتي ان تكف عن ملاحقة هذا المسكين...وان كان لا بد فعليها ان تستنجد او( تنده) شيوخها من اهل الله الصالحين حتى ينجونها من شر ( كحة الطيور)؟؟ وقلت في نفسي الله يعين ود ابرق وحاله المسكين مثل حالنا فعليه ان يلعن الانقاذ التي ضيقت عليه رزقه حتى هجرته خليلته المصون ( عشوشة) فقد صار مجرد ظاهرة صوتية لا يقوي علي اداء دروس العصر المجانية لاهلنا الطيبين محفزا اياهم لاجل البقاء...فكيف بالله نتهمه بانفلونزاالطيور بينما لا نتهم بطانة الانقاذ بانفلونزا التيوس ... والتي كادت ان تنتقل بالعدوي لدولة تشاد الجارة لولا الفريق الطبي الفرنسي لمكافحة انفلونزا التيوس والذي قرر الابادة الجمعية لكل التيوس الموبوءة ...فما اجمل الشغل الفرنساوي حين يكون المستهف تيسا ( رساليا)؟؟

متعك الله امي بالصحة والعافية وكل امهاتنا في السودان من شر انفلونزا الطيور والتيوس والديوك
ويبقى السؤال الاخير: ماذا سيحصل لوتم اعدام كل طيور ود ابرق في السودان في هذه الحملة الوقائية ضد انفلونزا الطيور...هل سنشهد انحسارا في تعداد السكان في السودان في غياب هذا المعلم الجليل في علم من اهم علوم الحياة واحيانايمثل لاهلناالبؤساء في غياب كل المحفزات التناسلية وصفة( فياجرا طائرة) وهي وصفة ربانية بالمجان لعباده الفقراء؟؟









هشام هباني ظاااااطو

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #2
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: almulaomar
التاريخ: 22-04-2006, 04:03 ص
Parent: #1


أخي هشام هباني
متع الله الحاجة آمنه بالصحة والعافية
الطيور كانت في أمم قد خلت وبخاصة الجداد أو الدجاج هي من الحيوانات المعظمة لدي الكثيرين ، فقد تغنت المدارس بقصيدة نحن الطيور أيها الإنسان بذا الجمال خصنا الرحمن ، وأيضاً دجاجي يلقط الحب ويجري وهو فرحان ، وإن كان هناك ذماً لراجل الجداد والذي يشبه حاله حال حكومتنا الحالية ألا وهو ديك العدة والذي كما تقول الحكمة أو المقولة إذا نهروهو كسرها وإذا خلوهو فعلها وحسبي وحسبك أن الإنقاذيون يمارسون ذات الفعل المشين منذ اليوم المشئوم الذي جلبهم إلى السلطة وما أنفكوا بل ذهبوا أبعد من ذلك وأستوردوا لنا أفعال الأغاريق وكأن أفعالهم طول الحقبة الماضية لم تكن كافيه.
تعاطفاً مع والدتك أمدها الله بالصحة والعافية والطمأنينة فإنني على إستعداد بإرسال فرقة أولاد إشلاق بحري للنيش بالنبلة بقيادة المبدع سعد التكسي وهو من أمهر رماة النبلة على مر العصور والأيام بالرغم من إستخدامه ليده اليسري والفرقة تضم الكثير من المبدعين والبارعين في الرجم بالحجارة وإستخدام النبال ويمكنهم خلال 4 ساعات بحد أقصي أن يقوم بتمشيط حيكم والأحياء المجاورة وتطيره من ود أبرق وعشوشته وجميع الطيور وحتى الباعة الجائلون إن شئتم مع تقديم الضمانات المؤيدة لتجويد العمل.
كنا أخي هشام أسرتي تتكون من نفر غير قليل مع تواضع البيت الذي يأوينا وأبينا بحكم ديمقراطيتنا وهامش الحرية المتاح إلا أن نشبع هواياتنا كيفما أتفق فأحترف البعض منا تربية الجداد والحمام لأغراض تجارية وآخرون تربية الماعز لأغراض إقتصادية والبعض منا قام بتربية القط والكلاب لأسباب كثيرة فأصبح البيت يموج بنا وبحيواناتنا لكن شاءت إرادة الله قبل أن تصاب كل هذه الفصائل النادرة من الحيوانات مجتمعة أو منفردة بمس من الجنون أو عطاس بتشميت أو دونه أن أصيبت والدتنا متعها الله بالصحة والعافية بحساسية رقتها وأرهقت معها ميزانية الوالد المتواضعة أصلاً وفي إحدى الزيارات لإختصاصي يشار إليه بالبنان قال مخاطباً والدنا يا حاج عندكم حيوانات في البيت فضح والدي وأشار إلي ، فإبتسم الطبيب وقال لا غير إبنك هذا فقال الوالد أيوه عندنا جداد وحمام وكدايس وكلاب وشجرة نيم ولبلاب وشجرة ورد الحمير وغنم وهلم ، فصمت الطبيب برهة ثم قال بعد تفكير عميق "شوف يا حاج يا الحيوانات يا أم أولادك" وتقديراً لخمسة وثلاثون عاماً من الزواج المتواصل إختار الحاج أم وليداته وباع كل الحيوانات المسببه لهذه الحساسية. وبعد فترة ليست قليلة عرفنا بعد نظر الوالد فقد إستبدل الذي هو خير بالذي هو أدني عكس بني إسرائيل.

الغريب أخي أن الطيور في عهود قد خلت وإلى وقت قريب كانت على أشكالها تقع أما اليوم فهي ترمي معها الكثير من بني البشر قبل أن تترجل


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #3
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 22-04-2006, 12:17 م
Parent: #2


العزيز الملا عمر

لك التحايا وعوافي لخدماتكم الجليلة ايها النبيل....وانا ظاااااطو كنت من ابدع النبالة في قريتي تهابني كل القماري والكديمات وابو الخداري وبراق العجينة... ولكن ارفض بشدة اغتيال حبيبنا ود ابرق لانه اكسير الحياة و(فياجرا) اهلنا الفقراء في اريافنا الحبيبة في زمن وصلت فيه اوقية السكر ( بالشي الفلاني) ولا تهب متناولها طاقة فقط ليكح او يعطس ما بالك في اداء دوره الحياتي كائنا تناسليا يسعي لا نجاب ذرية من الطيبين والطيبات من عباد السودان الفقراء.........مع تحياتي لوالدتكم الكريمة متعها الله بالصحةوالعافية ,,,,محبتي واحترامي.


هباني ظااااطو

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #4
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: abdalla elshaikh
التاريخ: 23-04-2006, 04:04 م
Parent: #3


لكــن يـاهشـام ماضحكتني في الزمن العبوس

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #5
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 23-04-2006, 04:34 م
Parent: #4


ود الشيخ

ان شاء الله ايامكم كلها ضحك وسعادة وفلوس ويزيل عنا اسباب العبوس وانفلونزا التيوس

قول امين..

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #6
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: Muhib
التاريخ: 23-04-2006, 05:09 م
Parent: #5


الله يطيل عمرها ..زكرتني الحاجه نعمات وطرائفها مع الفيران ..

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #7
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 23-04-2006, 05:37 م
Parent: #6


اهلا الحبيب محب

وسلمت كل امهاتناالطيبات في السودان الحبيب
.عشت


معزتي واحترامي


هشام

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #8
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: ABDELMAGID ABDELMAGID
التاريخ: 23-04-2006, 10:55 م
Parent: #7


ود هبانى أخوى
تحياتى و أمنياتى لأمنا الحاجه امنه ... بعاجل الشفاء ...
لكن سعالى الما سعال ديكى و كمان لا هو بانفلونزة جداد و لا سمير !!!! يا هشام أخوى ... كدى خليه ود أبرق داك هسع ... الصيف و موسم المطر على الأبواب !!! الحل شنو مع السمبريه ام قدوم و ( بلو بلو !!! ) و ( ام قيردون !!! ) ؟؟؟ ...
عبدالماجد

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #9
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: almulaomar
التاريخ: 24-04-2006, 07:15 ص
Parent: #1


أخي هشام
تفتقت عبقرية أحد زارعي الحقل في البكور في قريتنا المهتمة بتوافه الأمور وعمل ما يعرف في أمصار الفرنجة بالـ scare crow أو خيال المآته أو الفزاعة لإخافة الطيور ومنعها من مهاجمة المحصول على علاته ولأن طيورنا حاذقة لم تنطلي عليها الحيلة فعششت في ذلكم التمثال وباضت بل ذهبت أبعد من ذلك أن فعلت فعل ديك العده الشهير حالة كونه لم يتعرض للنهر أو الرجم والهش فسلمت العدة من التكسير والتحطيم وبالضرورة لم يسلم خيال المآته من فعل الطير الناجز ، والذي كان يمكن أن يغنينا عن هدر الجهد والوقت في إستيراد ذات الفعل بل أكثر غلظة وسؤ من بلاد الإغريق.
ود أبرق بحسب تصنيف الأنيمال بلانيت هو طائر قزمته وحورته الظروف القاسية التي عانت منها البيئة والبشر والحيوان والجماد في بلادنا سواء بسواء بل ذهبت أبعد من ذلك بأن حولت ريشه إلى ألوان داكنة كئيبة تدرجت من الرمادي إلى الأسود كما جعلته قلقاً وغير آمن لا في سربه أو في رواكيب وغرف بيوتنا وأشجار النيم فتجده سريع الحركة يتلفت كمروحة الطربيزة ذات اليمين وذات الشمال متوجساً خيفة ونفسو قايم وحتى سفاده قل بعد أن زاد سهاده وهو الذي إعتاد أن ينام عند غروب الشمس سنة الله في الطير ، وبعد أن أصيبت قبائل الطيور بالزكام كان لابد أن يكون ذلك سبباً وجيهاً لقتل الزرزور قتلاً غير رحيماً وتطهير المنازل من ذوات الريش.
سوف لن أردد بعد اليوم خلف المبدع محمد عثمان وردي "بالله يا طير" ولن أحاكي الجابري أو أدندن بأغنية "البلوم في فرعو غني" لأننا ببساطه لن نترك فرع لذلك البلوم يرك فيه وكذلك لن أشوف ذلكم الطير طار أم لم يطير كما أشجانا بذلك الكاشف ، وبذلك أكون كغيري قد صبأت ولم يعد لحب الطير مكان في القلب بعد أن تطيرت بهذا الكائن.

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #10
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: يازولyazoalيازول
التاريخ: 24-04-2006, 07:33 ص
Parent: #9


هشام هبانى

ربنا يدى أمك العافية ويطول عمرها ويكسبك رضاها فقد أمتعتنا بتلك المحاحاة الأبرقية وتخيلت منظر الحاجة تحمل شبشبها وهى تطارد ذلك الطير الوديع وهو يهرب منها فرحانا بالمطاردة الغير عادلة لأنه يمتلك الفيافى والمساحات الكبيرة والسيدة الوالدة محدودة بمكان خطواتها ولا تستطيع الطيران مثل ود ابرق

هشام هبانى

تسلم ياخى وتسلم السيدة الفاضلة والدتكم فقد أمتعتنا بهذا الحدث الطريف

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #12
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 24-04-2006, 10:07 م
Parent: #10


عبد الماجد اخوي

غايتو (السمبر وبلو بلو والبلوم) عشان اوقفوا هجرتو للسودان الا الجماعة اكلموا ليهو ناس القوات الدولية القاعدين في السودان امنعوهو من الجية للسودان؟؟

حبي واحترامي


الاخ الملا عمر

تمتلك قلما رشيقا انيقا لكاتب محنك يملك خيالا رائعا خصبا(بس حكاية الملا عمر دي طابزاها شديد) الله اديك العافية.

الزول السمح

الله اديك العافية والله احفظ لينا جميع امهاتنا ولكم محبتي


حبي واحترامي

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #13
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: almulaomar
التاريخ: 25-04-2006, 02:05 ص
Parent: #12


أخي ود هباني Personally
أشكرك أخي لكلماتك الطيبات في حقي
أولاً لأنك أعطيتني أكثر من حقي بثنائك وكلماتك الطيبات
ثم لأنني كإنسان أحب الشكر جقلبت الخيل أم لم تجقلب وأنتشي لذلك زي وزي أى طاؤوس
وأخيراً تيمناً بـالحديث الذي رواه أبوداود في السنن "لا يشكر الله من لا يشكر الناس"
عن كنيتي البوردية فقد حدثت ذات زهجة أن دخلت غرفة دردشة أيام أن كنا ندردش في الشئ واللاشئ وقبل أن نندرش درشاَ لا هو ناعم ولا خشن عوان بين ذلك فدخلت بهذا الإسم والإثم وأصبح من يومها كنيتي السايبرية في هذا المحفل الجامع وقد نذرت للرحمن صوم ثلاثة أيام متتالية بخلاف شهر الصوم المفروض لو أنقذني شخص من هذه الكنيه مع العلم بأن إسمي الحقيقي هو عمر ، عمر الله قلوبنا بالمحبة وأوطاننا بالسلام والسلام في الشأن الخاص.
تمنيت أخي أن يكون هذا الكلام بدعوتكم على كباية شاي أو قدح لا فرق في الـ Café Revive لرفعهم شعار التجارة النزيهة لكن لضيق ذات اليد وقلة الحيلة يمكن لو قبلتم أن يكون لنا الشرف في كباية شاي مظبطة من نساء إحترفن بيع الشاي فى بلاد إحترف قادتها بيع كل شئ غير أن مكونات الشاي عندنا كما تعلم تختلف عما هو فلا بلاد الفرنجة ، فالشاي عندنا في أحسن الأحوال هو شاي الغزالتين والذي أصبح بسبب التدافع شاي الغزالة الواحدة بعد أن تجاوزت إحداهما الأخرى بالإغتراب فبقيت غزاله وغزاله جاوزت ، أما عن اللبن فهو خليط من نيدو والذي لا تضمنه نسله ولا حليمه بائعة اللبن حتى وبعض من فورموست وشئ من لبن الإغاثة الذي تبيعه الدولة لنسوة المدينة جهاراً نهاراً بقصد تشجع الإستثمار ومحاربة البطالة.
نعود لطائر الهوي الذي أصبح يجيب الهوا لجميع بني البشر بعدما أصابه ذلكم الطاعون اللعين ، أنا معك قلباً وقالباً في عطفك وحنانك على عيال أب رق في الجهات الأربعة لكن ماذا بعد أن أصبح يحمل فيروساً قاتلاً تذروه الرياح وما أكثرها في بلادنا هل نقف مكتوفي الأيدي ونقول بعد تحريف ما ردده الكابلي "مسكين ليته أنشوي" أما نصاب بهذا الوباء القاتل ونأكلها في حنان الذين خلفونا.

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #11
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: Hassan M Saeed
التاريخ: 24-04-2006, 06:58 م
Parent: #1


فوق

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #14
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: سامى عبد الوهاب مكى
التاريخ: 25-04-2006, 02:46 ص
Parent: #1


تضامني مع العم ود ابرق وتمنياتي للوالدة بعاجل الشفاء.

حادثة مماثلة يا هباني.

رجعت بعد يوم من العمل لاجد زوجتي واطفالي قد هجروا المطبخ بسبب وجود قمرية وديعة في شباك المطبخ!!

رمتها زوجتي المزعورة بكل شي ورشت عليها كل مياه الثلاجة لتعذُر وصولها لمياة الحوض في المطبخ المجاور للشباك وحرمتني من ملاح اليوم داك.

خالي عباس حلف باغلظ الايمان انه لن يوقف تناول الدجاج على قلة فعلة لذلك حتى لو اتت الدجاجة حاملة منديلها ومخاطتها تسيل!!

جنس قرف.

مسكين ود ابرق!

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #15
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 25-04-2006, 12:07 م
Parent: #14


الملا عمر وحسن وسامي

سلامات

اهديكم الخاطرة التالية وانا اهديها لكل ال ود ابرق في عموم السودان وقد تذكرته وانا وقدشاهدته في بلاد العم سام وليس في حيوية ود ابرق السوداني وخفته ورشاقته التي ابدعت في توصيفها يا ملا عمر...الله اديك الصحة وحمدالله علي سلامة قمريتكم يا سامي والجاتك في ملاحك سامحتك.....وقول لخالك العباس ظاااطو هيييييييييع قطع شك جعلي علي السكين...وحبيبنا حسن ود الدويم عارفك مليان حكاوي من النوع ده وعارفك بتاوق شديد وبالتاكيد الخال المرحوم الطيب عوض ريد عندو حاجات من النوع ده... ونحن في انتظار حكاويكم وهاكم الخاطرة:



حبابك ألف يا فحل طيورالدنيا والسودان
ودأبرق حبيبنا يا طيرا عظيم الشان
أهلين بيك عزيزا في امريكا يا الخمجان
أهلين بيك لوتري وأهلين بيك لاجئا حردان
أهلين بيك طاشي وهاجي بالبلدان
ما الوجع والله حاصل عم الانس والحيوان
والحال انكسروهنت يا بلد حبيبنا يا سودان
ياك زاتك ما بغباني صوتك الرنان
وما بغباني لونك زي حمرة امدرمان
وما بغباني فعلك وانت طيرا في الطيورفنان
وات طيرا صريح ما بتتدارى بين اغصان
مدرس عديل في حيشانا بالمجان
مرة دروس صباح مرة دروس عصر
في سبلوقة في راكوبة في ديوان
معلم في علما مفيد بخدم الانسان
شفتك امس العصير وانا التعيس غلبان
شفتك ساعة الرزق وانا سايق الكحيان
تكسي السجم تكسي البجم رزقة التعبان
فجأة شفتك هناك راكي فوق اغصان
فوق شدر تكساس مضبلن وماك طير فرحان
متوهط في نص عشوشات النصارى زي رمان
طويراتا سميحاتا فيهن غنج ألوان
لكنك ما كأنك زي ود ابرق الفرحان
ود ابرق الفحل المأصل من زمان وزمان
MANوما أظنك قايم بواجبك زي زمان يا
انت يا المفضوح
انت يا المسنوح
زي ما قالت حبوبتنا بت حمدان
قليل ادبا شديد لا بتحترم ضيفان
وعمرك ما كت طيرحزين خجلان
شنو الحكاية؟؟

رغم انك في بلدالترف تريان
ولياقة زي البمب وماك تعبان
وماك محتاج لصاجة في القيزان
ومحمي بقانون بلد ####يان
وعايش عيشة الشبعان
شنو الحكاية يا سجيمان؟


ومالك يا أخوي حزين مهموم؟
دحين جاك خبر هناك من شدر خرتوم؟
من يوم الطيارة الوقعت وكتلت وليد كلتوم
والناس كتلت بعض والحكومة ضاربة النوم
مع حالة النفس الصبح مكتوم
وحالة البلد محكومة بأم دلدوم
والحكم مقسوم والنفط مقسوم
والشعب خارج القوس ميت عديل مرحوم
أوعى تكون الزرازير ما لاقية عيشة اليوم؟
طبعا ما الحدية الليلة ست القوم
تختف من هنا وتختف هناك رزقة المعدوم
وات واقف شقي ومحروم
وأبو السعن الكان مرطب قالوا اغترب مظلوم
لا لاقي الجراد لا قعوي بس قالوا صايم صوم
والسمبر قالوا رافض الجية للخرتوم
بدور الامان والامن في البلد معدوم
وام قيردون الحاجة حالفة بالقيوم
ما بتجينا حتى القيامة تقوم
حتى الرهو الكان بجينا زمان
حلف ما يجينا فت يوم
وخايف من غابة فيها قدل بعشوم
وحتى النمل قالوا هاجر يغتي عرضو
من حكومة دايرة تسوي الشعب النملة بالمعلوم
عشان كده النمل قررسفر بالكوم
وهاجر لبلاد الله وماهو ملوم

بالله كلمنا كيفن جيت بلاد اليانكي يا مهموم
اظنك جيت باللوتاري يا موهوم
زي ناسا حظهم ضرب معلوم
هجروا الوطن بالقرعة ياملخوم
أهو عايشين كان كضب كان صح
bedroomعبيدا في بلاد اليانكي وساكنين مية في

أوعى تكون جيت لاجئا مقهور؟؟
ضارب الشتات بي خاترا مكسور
تارك الوطن وقاطع وراك بحور
طردوك الكلاب من حقك المسطور
لكن ما شفناك يا الاخو في قطرنا الشاقي بالعتمور
ولا في الخلق الطاشة بالبابور
والكل راضي بالمقدور
وقاصدين العشم في بلاد الطور
وتاركين الوطن للحاكم الطرطور

وما شفناك كمان في شدر (كاريتاس)*
عند ناس( لمعي ورجائي)* الكلهم احساس
يا حليلهم كتيرارحم كتيرمن ناس ضريح كدباس
بدوك حق الزيارة بذوق رقيق حساس
فيها حق العلاج وفيها حق الملاح
والباقي حق الباص والفضل للكاس
في صفا طويل فيهو البشر اكداس
شي من صومال و من سودان ومن مكناس

وما شفناك هناك في (السكاكيني)*
كنيسة سمحة ليها اجراس
شايل زيتك وشايل الصابون وايضاالاعداس
وكمان علب اناناس
ومرة ماشي الحصة وشايل الكراس
وما شفناك معانا فوق (شهاب)*
والامم الواقفة بالاكداس
قدام عمارة ماكنة ومحروسة بالحراس
زي يوم الحشر واقفين عيونا فوق للراس
يوم تاخد الرجيكشن اخير منك قرد نسناس
ده ما خبرا صعيب وجعو ما بنقاس
بس استانف مرة تانية وانده جدك العباس
ويوم تاخد اللجوء انت سيد الناس؟؟
دربك مرق للجنة و هاك ياقعدة وغني ياترباس؟؟
مبروك اللجوء اخر زمن ياناس؟؟
مبروك عليك كمان تنداس؟؟
تنداس في نار المنافي عبدا فاقد الاحساس
تف يا زمن فطاس
اولاد عزة آخر زمن ننداس؟؟

وما شفناك يوم الحليفة الحار
وات قاصد السفر لبلاد اليانكي والدولار
ابصم على كلاما دقاق تبدو فيهو اسرار
قطع شك حلفت انك ما كت شعوعي يسار؟؟
لا بتعرف ديالكتيك ولا بطيخ ولا ثوار
ولا طبقية لا منشور ولا مشوار
وشنو كانت( كيسك)* يا زرزورنا يا مغوار
قطع شك ضربوك ناس ابو الرقيع رموك في النار
لصوص الدين والتجار
عبيد الجاه والدولار
قالوا عليك فاسقا وسيد الفجار
زاني بن زاني ود ابرق المكار
وتشهد عليك الدنيا انك زير وسيد الازيار


قطع شك ودوك بيوت اشباح
وكانت كشة فيها سلاح
وادوك كفا تاح ترح تاح تاح
وقلت الروب وحي يا ووب ويا فتاح
وما كان معاك عقد نكاح
وحقك في نص المصايب راح
وعشوشة قالوا زانية وفاجرة
دقوها وكسروا فيها جناح
وشهد عليها تيس الحاجة بت تمساح
وهو تيسا زاني ليل وصباح
نازل طالع وهاك يا مراح


ان شاء الله كلمتهم يا الحبيب
ناس ضحايا الضرب والتعذيب
وسمعوا القصة بالترتيب
عن حالتك و عشوشة وحالة الترهيب
وحالة البلد العايش حالة التغريب
حالة امي وحالة امك وحكم الغيب
حالة الناس العملت قرش بالعيب
حالة الناس السارقة وعايشة في الترطيب
همباتة الحكم القعد بالضرب والترغيب
نهابة الرزق بالختف والتهريب
ماالزول السمح في بلدو خلوهو امسى غريب
اقوم من نومو هابش الجيب
اطلع من فجر وارجع بعد الشمش ما تغيب
اباطو والنجم وعطية ليهو حبيب
والقفة ترجع فاضية
ولسة الدولة هي الفاضية
ولسة هات جيب هات جيب




طيب مالك يا اخوي ما رفعت سلاح
اظنك ضارب الشدر مرتاح
يا مهمش ما الحكاية عايزة تتاح تاح تاح
تخش الغابة والادغال
معاك طيور معاك افيال
وتاخد حقك كان غلط او صاح
المهم بندق فوق مطالب فوق وبكرة انت الصاح

والمجتمع الدولي ياهوكلام الطير في الباقير
سيرسل لجنة للتحقيق شان ترفع التقرير
ستثبت ان هناك ريحة طير
وبالتأكيد هناك حدث تطهير
ومات الطير والزرزور
شنو الفرق بينك وبين بشر دارفور
ما كلكم ضحايا الحاكم الطرطور

وليه ما شفناك هناك في شدر هايكوتة؟*
لا عندك فصيل ولا قوات هناك مختوتة
ليه مولانا ما اداك عضوية من الكوتة؟؟
ما ديك الاسود والحلاليف داخلة جوة الزيطة
اخير ليك كاتل براك دي قصة تبدو عبيطة
شوف حال الجماعة احذر المرميطة
غشوهم عديل لاقسمة لا برتيتة

في الختام يا صاحبي ليك القومة
اهلين بيك كتير وفرفش وفكها الطرومة
شوف عشوشات النصارى
وارفع راسنا في المعلومة
ما هن بنات حور الطيور السمحة
واقدل في جنتك قيدومة
وبكرة نرجع للبلد
ويرجع خريفها نحومها
ويشلع بريق القبلي فيها
وتولع في سماها نجومها
واسمك فوق يا بلد
ريدتنا ليك مقسومة
وبنجيك بالعديل والزين
وابشري الليلة يا فطومة
واركز يا جنا وعلي راسك ميضنة
نحن اولاد بلد امالنا فيك محسومة
ما بننفزر هناك ساعة القومة
وما بننكسر يا خوي يا ادومة
بكرة بنولع صباحاتنا
بنار قلوبنا وتاكلي نارك يا حكومة
والحساب بيناتنا جاي
والله لو طرتوا السما
لا سلام لا نيفاشا تشفع
ولا ابوجا والجلسات بتنفع
وشدي حيلك يا حكومة
وشدي حيلك يا حكومة


هشام هباني


كاريتاس: هي منظمة قبطية مصرية تعمل مع الامم المتحدة ترعى شئون اللاجئين من خدمات اعاشية وصحية
لمعي ورجائي : الاول هو الدكتورباسم لمعي عشم الله طبيب بذات المنظمة القبطية وهو انسان بمعنى الكلمة يعرفه كل اللاجئين بالقاهرة في فترة 1999م
اما الاخ رجائي هو موظف طيب بذات المنظمة ارتبط اسمه بيوم صرف المنحة المقدمة من الامم المتحدة عبر منظمة كاريتاس حيث كان ينادي على الناس في الطابوربأسمائهم يوم ( الصرف).
شهاب: هو اسم الشارع الشهير الذي تقع فيه المفوضيةالسامية لشئون اللاجئين بالقاهرة
السكاكيني: هي الكنيسة المشهورة بالعباسية بالقاهرة التي كانت تقدم خدمات مشهودة لكل اللاجئين مسيحيين ومسلمين.

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #16
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 29-04-2006, 09:10 ص
Parent: #15


لا لا لاغتيال الشقيق ود ابرق


الحملة الوطنية لحماية ود ابرق

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #17
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: almulaomar
التاريخ: 02-05-2006, 07:48 ص
Parent: #16


ودهباني
عندي ليك غلوتيه وبكلام الفضائيات والجكس زور أو مسابقة بمناسبة أنفلونزا الطيور – أنا بصراحة المستغرب ليهو الطيور بي منقارها الصغير ده والنخرة يا دوب فتحه كده بي الجمب وبرضو تجيها أنفلونزا ، وما الحمير والحصين والتيوس المفروض يجيهم شنو – ما علينا ندخل في الفزورة العوضيه والجائزه الأولي شوال بطاطس مع الترحيل داخل العاصمة بالمجان ، الجائزة الثانية سبيطة موز ، الجائزة الثالثة كورة ألمونيوم بالحجم العائلي متروسه ومسروفه لبن نوق جمع ناقه أو بنت لبون:
"طيراً طار من قنطار ، حتحت ريشو وقام عوار ، شجرة فريدة في رأسها حديدة الجن حراسها الموت في راسها"
وممكن تستعين بمن شئت من الأصدقاء بشرط أن تراعي فروق الوقت

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #18
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 02-05-2006, 09:11 ص
Parent: #17


الملا عمر

صباحاتك بالف خير

يا زول ده ما الترابي ظاااااااااطو؟؟


محبتي واحترامي


هباني

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #19
العنوان: Re: الوالدة تشن هجوما برطوشيا كاسحا علي ( ود ابرق) المسكين ؟؟
الكاتب: almulaomar
التاريخ: 03-05-2006, 01:42 ص
Parent: #18


أخي ودهباني
أجد أنك تحوم حول الإجابة الصحيحة ومع ذلك يبقى جوابك غير صحيح ..... وباقي ليك محاولة أخرى غير المحاولة الأخيرة.


--------------------------------------------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق