الخميس، 24 أبريل، 2008

لا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟

مكتبة هشام هباني ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
25-05-2007, 01:54 م المنتدى العام لسودانيز أون لاين دوت كوم
» http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=138&msg=1188804429&rn=0


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #1
العنوان: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 25-05-2007, 01:54 م


ألا زال بيننا يا اخوان بعد كل هذا الظلم والعذاب والخراب في السودان وهو امر يعلمه الانسان والطير والنبات والحشرات والحيوان الا زال من يخاف النطق بقولة الحق في هذا السودان خوفا علي نفسه وعياله وماله من بطش السلطان ولؤم ملة الخصيان والغلمان...لانه انسان جبان وضعيف ايمان.. يقبل الذل والظلم والهوان..وما علمه ووعيه ودينه الا قلادة للتباهي فقط للعيان مجرد صورة معلقة في الديوان ويحط عليها احيانا( الضبان) قد تعجب الضيفان ولكنها لا تعبر عن جوهر هذا السيد السجمان هذا السيد الرمدان والخيبان والجبان!!
وما معني الحياة بلا مواقف وشرف وكرامة واخلاق واباء....وهي حياة زائلة باذن الواحد القهار والرحمن...ولن ينفعك فيها جاه ولا مال ولا بنون ولا شهادات ولا بنيان! فهنا الفرق بين الانسان والحيوان... وكرمنا الله بالعقل لنحسن التصرف بقوة التفكير والميزان ونميز بين الحق والباطل لندحض الباطل ونرسم الامان.. واحيانا يفهم الحيوان معني ان يقاتل لاجل صغيره الحيوان فتقاتل الدجاجة لحماية صياصيها من الثعلب الجبان.... ويزود التيس عن قطيعه يناطح الضباع والسباع لاجل اناثه ليحفظ الامان وتزود الكلبة عن جرائها في وجه الانس والحيوان واما الجرادل عندنا لا زالوا كائنات تحت مرتبة الانس والحيوان!!؟
اذن ما معني ان تحمل عقلا وانت لا تعقل الحياة ولا تحسن المواقف وتقبل الظلم والذل والهوان لنفسك واخيك الانسان لانك جبان ونذل احط من حيوان!؟ وما معني ان تكون مهذبا مؤدبا تقيا نقيا وعرضك وشرفك مهدر مهان وانت ليس في امان وانت خائف من ذلك السلطان ولا تخاف الله خالق السلطان..فمن يخاف قولة الحق في وجه ذلك السلطان وذلك السجان..فهو اخرس شيطان لا يخاف الخالق الرحمن بل يخاف مخلوقه السلطان...وهنايسقط التدين وايضا التهذب والتادب والايمان..لكائن غريب يخاف من ذلك السلطان ولا يخاف خالق السلطان لانه اخرس شيطان!!

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #2
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: Mustafa Mahmoud
التاريخ: 25-05-2007, 02:55 م
Parent: #1


my dear friend

i hope you and family are doing well

before we find or even ask someone to stand up and fight inside the sudan

from this board

we need to have a cluture here without prejudice
we need to say no for personal insults in this board which are fashionable nowadys by certain members here
unfortunately some of us are dealing with chronic double standards and when their friends or their so called allies do somtheing wrong they keep quiet

when we clean our act here then we can all stand together and fight as a team aginst the ingac mafia gang

until we do that
the ingaz gang is going to flourish like what islamist worms do when they find a dead body
they mutiply and breed more new islamist corrupt ingaz mafia gang baby worms

thanks

deep love and deep respect

mustafa

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #3
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: Mustafa Mahmoud
التاريخ: 25-05-2007, 02:58 م
Parent: #2


وما معني الحياة بلا مواقف وشرف وكرامة واخلاق واباء....وهي حياة زائلة باذن الواحد القهار والرحمن...ولن ينفعك فيها جاه ولا مال ولا بنون ولا شهادات ولا بنيان! فهنا الفرق بين الانسان والحيوان... وكرمنا الله بالعقل لنحسن التصرف بقوة التفكير والميزان ونميز بين الحق والباطل لندحض الباطل ونرسم الامان.. واحيانا يفهم الحيوان معني ان يقاتل لاجل صغيره الحيوان فتقاتل الدجاجة لحماية صياصيها من الثعلب الجبان.... ويزود التيس عن قطيعه يناطح الضباع والسباع لاجل اناثه ليحفظ الامان وتزود الكلبة عن جرائها في وجه الانس والحيوان واما الجرادل عندنا لا زالوا كائنات تحت مرتبة الانس والحيوان!!؟

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #4
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: خالد المحرب
التاريخ: 25-05-2007, 11:26 م
Parent: #1


Quote: B]وما معني الحياة بلا مواقف وشرف وكرامة واخلاق واباء....وهي حياة زائلة باذن الواحد القهار والرحمن...ولن ينفعك فيها جاه ولا مال ولا بنون ولا شهادات ولا بنيان! فهنا الفرق بين الانسان والحيوان... وكرمنا الله بالعقل لنحسن التصرف بقوة التفكير والميزان ونميز بين الحق والباطل لندحض الباطل ونرسم الامان.. واحيانا يفهم الحيوان معني ان يقاتل لاجل صغيره الحيوان فتقاتل الدجاجة لحماية صياصيها من الثعلب الجبان.... ويزود التيس عن قطيعه يناطح الضباع والسباع لاجل اناثه ليحفظ الامان وتزود الكلبة عن جرائها في وجه الانس والحيوان واما الجرادل عندنا لا زالوا كائنات تحت مرتبة الانس والحيوان!!؟
اذن ما معني ان تحمل عقلا وانت لا تعقل الحياة ولا تحسن المواقف وتقبل الظلم والذل والهوان لنفسك واخيك الانسان لانك جبان ونذل احط من حيوان!؟ وما معني ان تكون مهذبا مؤدبا تقيا نقيا وعرضك وشرفك مهدر مهان وانت ليس في امان وانت خائف من ذلك السلطان ولا تخاف الله خالق السلطان..فمن يخاف قولة الحق في وجه ذلك السلطان وذلك السجان..فهو اخرس شيطان لا يخاف الخالق الرحمن بل يخاف مخلوقه السلطان...وهنايسقط التدين وايضا التهذب والتادب والايمان..لكائن غريب يخاف من ذلك السلطان ولا يخاف خالق السلطان لانه اخرس شيطان!!



الاخ هشام الهبانى استوقفتنى هذه الكلمات كثيرا والمثل بقول خذ الحكمه من افواه المجانين فى راى انت لست مجنونا ولكن صاحب قضيه . ات عارف يا هشام كتير من المرات اشوف ناس تخدمن الظروف وناس تخدمن الفلوس وناس تخدمن المناصب لكن تجد صورن معلقه على الجدران وهم لايسون شيئا فى نظرى وفى نظر الاخرين . ولكن لاتجد من يوافقك الراى بان فلانا هذا لايستاهل كل هذه الزيطه والزمريطه . انا عندى سوال هل نحن شعب درجنا نتبع الاخرين فى تقييمنا لهولاء القوم . ام نحن عندنا الراى فى الاخر ولكن نجامل زيد وعبيد . ولا نحن منافقين . لدينا مشكله اخى هشام مشكلة الانضام الى الاخر وتبنى افكاره وعدم ابداء الراى من جانبنا نحن لهذا الشخص اى كان. حتى نبرى زمتناالى من هم خلفنا من الاولاد وصغار نا يجب ان تكون لدينا مواقف نرضى بها عن انفسنا اولا ودا شى مهم ان يكون الانسان راضيا عن نفسه حتى ينام سعيد ويعيش سعيدا .

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #5
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: صلاح شعيب
التاريخ: 26-05-2007, 02:42 ص
Parent: #4


يا صديقنا هشام
والاسرة


تحياتي

لدينا مثل في دارفور يقول: الرجال ما عناقر.زالرجال كبر دناقر

وقديما قال سيدنا علي ابن ابي طالب
أعرف الحق تعرف أهله.

مع تحياتي لنضالكم
الذي لا فيه شق ولا طق

وعموما ليس هو مثل الصحن الصيني
ودمتم

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #6
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 26-05-2007, 01:24 م
Parent: #5


الاعزاء دكتور مصطفي والمحرب وصلاح

سلامات

احمد الله واشهد انكم شرفاء مواقف وكلمة... وامثالكم يفاخر بهم الوطن ومن ياتون من اصلابكم بالتاكيد مشربون بهذا الفيض من القيم والاخلاق النبيلة وهم ضمانة لمستقبل افضل
لهذا الوطن الحبيب.

عشتم وعاش بكم الوطن ايها الشرفاء

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #7
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: Mustafa Mahmoud
التاريخ: 26-05-2007, 01:42 م
Parent: #6


عشتم وعاش بكم الوطن ايها الشرفاء

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #8
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: حسن النور محمد
التاريخ: 27-05-2007, 00:20 ص
Parent: #1


عزيزى هشام
تحياتى للاسرة ولك
ياخى انت ماخد الموضوع بجدية ونزاهة لكن ماعارف ان كثير من الناس مرتبين امورهم وبقت المصالح هى سيدة الموقف وهناك نفر من الناس انتهى نضالة بعد ان منح حق التوطين واستلم الجواز وبقى الموضوع مابعنية والكلام الاتقال فى السفارات وفى مكاتب الامم المتحدة انتهت مدة صلاحيتة وبقت الناس تفكر فى مصالحها الشخصية ودا مشروع وحق بس ماكان يخدعوا الناس وكمان العقلية التبريرية اشتغلت واعطت القوى السياسية المبررات الواهية قوة من حوار النظام بتملق مخزى الى الاندياح فى كياناتة وبالتعين كمان فقوانا السياسية ادمنت التناقض وانا خائف نرجع فى يوم من الايام نلاقى كل القايلنهم ابطال هم كذبة كبيرة .اما عن كلمة الحق التى تبحث عنها منو بقولها والناس مشغولة بمعارك شخصية هى فى مصلحة النظام العاملين محاربنةومايحدث فى المنبر خير مثال فاذا كان ناس اليسار بيعملوا كدا اليمين يعمل شنو( يمشى يتحالف مع بت عمة الجبهة؟ رغم ان اليمين السودانى اكد مواقف وطنية رائعة ) ارى ان الجميع متورط فى تقديم خدمات مجانية بكوس ليهانظام الجبهة العدمية ومستعد يدفع عشانها بالمليارات .
شايف الايام دى الكلام كتر عن موقف للمناضلة العظيمة فاطمة احمد ابراهيم وشكلتها مع زراع السفاح نميرى الجبان ابو القاسم السؤال الملح هى اصلا الوداها للمزبلة دى شنو ؟ فاطمة نضالهاالتاريخى ومواقفها الوطنية قبل الشخصية لاتبيح لها التواجد مع امثال ابو القاسم الجبان وكمان فى برمان الجبهة واذا دا كان قرار حزب فقد رفضت الانصياع لقرارات حزبية من قبل فماذا يدفعها لموقف لايتسق و طبيعتها الثورية؟ كمان ازيدك من الشعر بيتين الناس عندنا هنا بقت تتصارع فى رئاسة القنصلية المزمع تأسيسها فى سدنى والواسطات تقوم وتقع مع الخرطوم وبالطبع التمن عمالة واستخباراندفع عربونة من زمان وياصديقى ان لم تكن هناك جرادل هل كنا فى حاجة لكيزان ؟ وتعيش كتير تشوف كتير ومودتى .

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #9
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 27-05-2007, 01:58 ص
Parent: #8


حسن ابو علي الاصيل

سلامات

Quote: ياخى انت ماخد الموضوع بجدية ونزاهة لكن ماعارف ان كثير من الناس مرتبين امورهم وبقت المصالح هى سيدة الموقف وهناك نفر من الناس انتهى نضالة بعد ان منح حق التوطين واستلم الجواز وبقى الموضوع مابعنية والكلام الاتقال فى السفارات وفى مكاتب الامم المتحدة انتهت مدة صلاحيتة وبقت الناس تفكر فى مصالحها الشخصية ودا مشروع وحق بس ماكان يخدعوا الناس وكمان العقلية التبريرية اشتغلت واعطت القوى السياسية المبررات الواهية قوة من حوار النظام بتملق مخزى الى الاندياح فى كياناتة وبالتعين كمان فقوانا السياسية ادمنت التناقض وانا خائف نرجع فى يوم من الايام نلاقى كل القايلنهم ابطال هم كذبة كبيرة .اما عن كلمة الحق التى تبحث عنها منو بقولها والناس مشغولة بمعارك شخصية هى فى مصلحة النظام العاملين محاربنةومايحدث فى المنبر خير مثال فاذا كان ناس اليسار بيعملوا كدا اليمين يعمل شنو( يمشى يتحالف مع بت عمة الجبهة؟ رغم ان اليمين السودانى اكد مواقف وطنية رائعة ) ارى ان الجميع متورط فى تقديم خدمات مجانية بكوس ليهانظام الجبهة العدمية ومستعد يدفع عشانها بالمليارات .
شايف الايام دى الكلام كتر عن موقف للمناضلة العظيمة فاطمة احمد ابراهيم وشكلتها مع زراع السفاح نميرى الجبان ابو القاسم السؤال الملح هى اصلا الوداها للمزبلة دى شنو ؟ فاطمة نضالهاالتاريخى ومواقفها الوطنية قبل الشخصية لاتبيح لها التواجد مع امثال ابو القاسم الجبان وكمان فى برمان الجبهة واذا دا كان قرار حزب فقد رفضت الانصياع لقرارات حزبية من قبل فماذا يدفعها لموقف لايتسق و طبيعتها الثورية؟ كمان ازيدك من الشعر بيتين الناس عندنا هنا بقت تتصارع فى رئاسة القنصلية المزمع تأسيسها فى سدنى والواسطات تقوم وتقع مع الخرطوم وبالطبع التمن عمالة واستخباراندفع عربونة من زمان وياصديقى ان لم تكن هناك جرادل هل كنا فى حاجة لكيزان ؟ وتعيش كتير تشوف كتير ومودتى



انت يا حسن الناس دي خستكت مالها جنت ولا شنو...ولايه ما عندها نفس طويل للنضال....لكن زي ما قالوا اهلنا : الكضب حبلو قصير واهو انكشفت المواقف الحقيقية وطلعت الناس من زمان بتمثل ساكت والله اديك الصحة والعافيةيا شريف يا نضيف مع سلامي لكل الشرفاء عندكم هناك في ارض الكانغرو والتحايا للاسرة الكريمة.

هشام

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #10
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 28-05-2007, 06:55 ص
Parent: #1


....

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #11
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 28-05-2007, 07:58 ص
Parent: #10


.....

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #12
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 28-05-2007, 03:35 م
Parent: #1


>>>>>

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #13
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 30-05-2007, 06:00 ص
Parent: #1


؟؟؟؟

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #14
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: Mustafa Mahmoud
التاريخ: 09-06-2007, 07:33 ص
Parent: #13



دعوة لإضراب عام ومفتوح من 30 من يونيو 2007
الموافق عيد ثورة الإنقاذ الثامن عشر..


ليكن العصيان المدني السلمي سلاحنا الباطش بالظلم. ذلك بأن القوة الأخلاقية للرأي العام السمح تبطل مفعول العنف، كما علمتنا الثورات السلمية في تاريخنا الحديث والمعاصر


down with the killers
down with the suckers of the Sudan oil dollars
down down with all who sells religion for few more dollars

dr mustafa mahmoud
_________________
dr mustafa mahmoud

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #15
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 10-06-2007, 03:10 م
Parent: #1


..

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #16
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: Mustafa Mahmoud
التاريخ: 10-06-2007, 03:33 م
Parent: #15



سوداننا قد مل المنام وسرقة الحرامية
لقوت هذا الشعب العظيم الطيب
بإسم الدين..
تجار الدين الحرامية ..





أهتف معي قول يا أخي..

يحيا الكفاح وينبغي..

فليخرج الكوز الشقي..

ويرفرف العلم الحبيب

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #17
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 12-06-2007, 08:11 م
Parent: #1


.....

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #18
العنوان: Re: ألا زال بالمنبر رجال جـرادل يخشون قولة الحق في السودان!؟
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 13-06-2007, 06:30 ص
Parent: #1


.....


--------------------------------------------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق