السبت، 22 نوفمبر، 2008

ونجح بلطجية اللجنة العالمية للدفاع عن السودان من انتزاع 16 مليون دولار من السفاح البشير؟


يبدو انه اخيرا قد تكللت بالنجاح طبخة بلطجية ومحتالي( اللجنة العالمية للدفاع عن السودان) والمقيم اعضاؤها ببريطانيا وذلك بعد ولوجهم السهل بالاحتيال القصر الرئاسي بالخرطوم وقد قابلوا السفاح مجرم الحرب ( المزنوق) جدا عمر البشير والذي مستعد ان يدفع كل الوطن بأهله هذه الايام في مقابل ابعاد شبح (اوكامبو) عنه واقنعوه بمجهوداتهم في فك ( زنقته) امام محكمة الجنايات الدولية من خلال تواجدهم بالعاصمة البريطانية وقد استطاعوا اخيرا ان يجدوا مكتب محاماة انجليزي مستعد ان يدافع عن السفاح المزنوق مقابل مبلغ خرافي يقال انه حوالي ال16 الف دولار وهى تشمل اتعاب هذا المكتب واتعاب البلطجية اصحاب الطبخة نظير جهودهم الحثيثة لانقاذ السفاح المزنوق جدا!وسبق ان نوهنا في بوست سابق في موقع (الشاهد) حول هذه العصبة من المحتالين المتواجدين في بريطانيا وهي قد نفذت هذه الخطة الجهنمية للوصول الى القصر الرئاسي ومقابلة السفاح المزنوق وذلك بالتعاون مع مجموعة متنفذة في الحكومة لها نصيبها من هذه الصفقة المريبة وسوف تكشف الايام القادمة مزيدا من المعلومات حول هذه الصفقة العجيبة المدفوعة من دم اهلنا الغلابة لصالح هذا المأفون المجرم عمر البشير وتقول بعض المصادر ان هناك شخصية سودانية قانونية حزبية مرموقة مقيمة ببريطانيا وهي جزء من هذه الطبخة وستتولى ادارة هذا التيم القانوني الانجليزي لما لها من خبرات في هذا المجال وسبق ان ساهمت في ادارة تيم قانوني دافع عن الحكومة الليبية في قضية لوكربي المشهورة وقد اعلنت هذه الشخصية ايضا بشكل مبتذل استعدادها للدفاع عن السفاح البشير من خلال ايحاءات وتلميحات في برنامج بفضائية الجزيرة وارجو ان لا تتورط هذه الشخصية (المحترمة) في قضية خاسرة تتعلق بسفاح الوطن مع عصبة من البلطجية قد كشفناهم في السابق وهو امر غير اخلاقى من رجل قانوني صاحب اسم ان يدافع عن مجرم سارق للسلطة الشرعية وقاتل ومشرد لشعبه ومن ضمن شعبه هذه الشخصية القانونية المحترمة التي استماتت في هذه الحلقة من هذا البرنامج في الفيديو ادناه في الدفاع عن السفاح البشير وهي تعتبر مجرد اتهامه مساس بالسيادة الوطنية للبلاد وان تهمة الابادة الجماعية لا يمكن ان تنطبق على عمر البشير التقي الورع الحافظ لستة أجزاء من القران الكريم!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق