السبت، 26 أبريل، 2008

حمد النيل وحده هو الذي كان يدرك حل ازماتنا

مكتبة هشام هباني حمد النيل وحده هو الذي كان يدرك حل ازماتنا!!
04-12-2006, 11:04 ص المنتدى العام لسودانيز أون لاين دوت كوم
» http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=138&msg=1199946106&rn=0


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #1
العنوان: حمد النيل وحده هو الذي كان يدرك حل ازماتنا!!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 04-12-2006, 11:04 ص


[B]لم يا معشر السودانيين الوطنيين الطيبين دوما غارقون في دوامةالذهاب والاياب والغوص في كتب التاريخ في المكتبات وامهات الكتب و الاراشيف والمراجع والاضابير ومحاولات استلاف تجارب الشعوب السابقين واللاحقين والايديولوجيا وتعقيداتها وتخريجات المجتهدين الحالمين وكل محاولات لي عنق الحقائق لحل ازماتنا الكبري والمزمنةوالكل يجتهد في حدود وعي فطير يبحث عن ليلاه في هذا الوطن المظلوم ويود اختذال شخصية الوطن في ليلاه اي في فكرته او ايديولوجيته في دينه في لغته في اثنيته.. وهو يقصي الاخرين بقصد او بغير قصد... وهو لا يدري ان السودان وحده من دون امصار الله لايمكن ابدا ابدا ابدا ان يختذل كمفهوم في دين او اثنية او ثقافة او ايديولوجيا بعينها!!
اثناء بحثكم لم تلتفتوا للاشياء التي حولكم لا تعقل لتعلم الدروس واخذ العظات ومنها هذا النيل الخالد العظيم وهو في اعتقادي من الاشياء ( العاقلة) و الذي يجري بينناالاف السنين ولا زال هو النيل العظيم الخالدالذي قدسه قدماء المصريين واهدوه اجمل فتيات وعذراوات طيبة..لانهم ادركوا عظمته قبلنا بالاف السنين!!
فمن صيرورة النيل العظيم منذ الازل وحتى اليوم بمكن ان نجد درسا علاجا ناجعا لازمة الهوية والايديلوجيا عنقاء السودان التي ستوحد شعوب السودان وتعطيها الشخصية القومية المستقرة والخالدة كخلود النيل...اذا تمعنا في سر خلود هذا النيل وصموده وشموخه من المنبع حتي المصب نظرة ثاقبة ماحصة فاحصة لا نظرة مسطحة للاشياء له كمجرد مياه تجلب الخير والنفع للزرع والضرع!!
انظر لجريان النيل العظيم من الجنوب الي الشمال عبر وهاد السودان العظيم..و روافده من كل صوب وجهة هي الزراف والغزال والسوباط والرجاف والجور وبحر الجبل وبحر العرب والخيران الوافدة من كردفان وهي تشكل بكل تنوعات مياهها وتضاريسهاالرافد الابيض وايضاالدندر والرهد وكل الخيران الشرقية وهي تشكل الرافد الازرق ونهر عطبرة وكل الخيران والجداول القادمة من الغرب والشرق كلها ترفد النيل العظيم بالماء بعدالمقرن العظيم والذي هو بؤرة التدامج المائي السوداني العظيم لكل مياه السودان من مختلف مناهلها ومنابعها.. وقد ظلت الروافد هي الروافد محتفظة بتضاريسها وجغرافيتها ونكهة ولون مياهها ولكن في الخرطوم صارت للمياه هويتها السودانية القومية المتحدة وظلت هي مياه النيل السوداني العظيم.. ولم تعلن الروافد ذات يوم الاضراب عن التدفق في هذا التيار المائي العظيم طالما ظلت المياه مياها سودانية لا شرقية ولا غربية ولاشمالية ولا جنوبية ولا وسطية بل مياها سودانية نستطعمها جارية بيننا الاف السنين!!
اليس في تأمل تلكم اللوحة السرمدية لهذا النيل الخالد دروس مستفادة للاعتبار والاخذ بها علاجات ناجعة لامراضناالمزمنة كحل لقضية الهوية والايديولوجيا ليستقر هذا الوطن الي ابد الابدين كخلود هذا النيل العظيم؟!!
حقا فقد كان من ابتدع اسم حمد النيل السوداني هو وحده من يدرك سر عظمةهذا النيل وقد وضعه في مرتبة الالهة كما الفراعنة السابقون..ولكنا لا زلنا غافلين؟؟

هشام هباني

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #2
العنوان: Re: حمد النيل وحده هو الذي كان يدرك حل ازماتنا!!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 04-12-2006, 10:15 م
Parent: #1


؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #3
العنوان: Re: حمد النيل وحده هو الذي كان يدرك حل ازماتنا!!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 05-12-2006, 10:00 م
Parent: #2


.......................

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #4
العنوان: Re: حمد النيل وحده هو الذي كان يدرك حل ازماتنا!!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 06-12-2006, 10:38 م
Parent: #3




ولقد انجبت المياه غير العاقلة هذا الخالد العاقل نهر النيل العظيم وهو يمثل لوحة من اعظم الملاحم المائية في التاريخ حيث تاخت وتمازجت وتخالطت وانسجمت وتواءمت مياه مئات الروافد من انهر واودية وخيران وجداول وهي تكون هذا النيل الخالد والصامدالاف السنين وهو يسير من الجنوب الي الشمال كما سارت حضاراتنا السودانية مع مجرى هذا الخالد من الجنوب الى الشمال وليس العكس!!
ولدعاة القومية السودانية من يريدون هوية وايديولوجيا لتوحدهم وتؤاخيهم في وطن واحد باختلاف مناهلهم اثنية و ثقافية وسياسية ودينية... لياخذوا الدرس والعبر من هذا الشئ العظيم نهر النيل الخالدوهو درس للذين يتفكرون ويتدبرون ويتاملون في ايات الله العظيم ومنها هذا النيل الخالدالعظيم!


--------------------------------------------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق