الخميس، 24 أبريل، 2008

تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب

مكتبة هشام هباني تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
14-05-2007, 05:13 م المنتدى العام لسودانيز أون لاين دوت كوم
» http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=138&msg=1188805440&rn=0


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #1
العنوان: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 14-05-2007, 05:13 م


ولا زلت اعتبرهم ضحايا هذا الوضع الكاذب الفاشي الفاسد القذر والذي تاجر بدمائهم وبارواحهم رغم تهليلاتهم وتكبيراتهم وهوسهم حين انقادوا واستلبوهم بخطابات الغواية والتدليس والتضليل لقتال اهلهم في الجنوب بلا حق تحت تاثير سياسات غسل الادمغة والتنويم والتخدير التي مارسها عليهم هؤلاء المجرمون الحاكمون للاتجار بدمائهم باسم الله واسم الاسلام والاسلام بريء من جرائم ومفاسد ومظالم وشنائع هؤلاء الكذبة والمجرمين الفاسدين!
نعم انهم ضحايا مضللون ابرياء انساقوا تحت تاثير هذا الاستلاب المبرمج لعقولهم باسم الدين وراحوا ضحايا وقودا لحرب قذرة لحسابات سياسية كرست مصالح الفاسدين وتجار الدين لا علاقة لها البتة بدين الله الحنيف فهو دين العدل والمحبة والاخاء والتسامح والسلام!

اتضامن بشدة مع اسر هؤلاء الضحاياالذين باعهم حكام اليوم في الخرطوم في اخر المشوار باسم سياسات السلام والتي كانت هي الاستسلام لرب النار والسلاح... وورث ارباب السياسة المال والنساء والمتعةوالتجارة والتنعم بنعم الله بينما الاخرون الابرياء الميتون لا زالت قبورهم غير معلومة وجثثهم قد نهشتها سباع الغابات وهوائم الفلاة... و يا للخيبةلم يستح كبيرهم الفاسد رب الضلال والتضليل من زوجهم زورا من اوهام بنات الحور من وصمهم بالفطايس نافيا شهادتهم بينما ابنه المدلل ظل يرتع في النعيم والرياش بمال الشعب التعيس في دنيا زائلة ناسيا الحساب عند رب الحساب يوم الحساب!

اتضامن بشدة مع اهلنا اسر الضحايا والمضللين واطالبهم بالثار لدماء ابنائهم وذلك بقتال الفاسدين تجار الدين في الخرطوم في القصور والشركات والمتاجر ودواوين الوزارات ثارا لدماء ابنائهم المضللين والذين حرموهم منهم ومن كسبهم وعلمهم حيث منهم المهندسون والصيادلة والاطباء والعلماء والله علي ما اقول شهيد!

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #2
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: shahto
التاريخ: 14-05-2007, 05:18 م
Parent: #1


اتضامن بشدة

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #3
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 14-05-2007, 06:06 م
Parent: #2


حبيبنا عبد الباقي شحتو

سلامات

وثم ماذا بعد ان ضاع اولئك المساكين...ما ثمن تلكم التضحيات!!

قدكان ثمنا بئيس بخيسا تفيها عكس ما كانوا يحلمون ويتوهمون فقد كان مطلق الانهزام واستسلام كامل للحركة الشعبية (العميلة المتمردة الصليبية الكافرة)وهي تستعيد كل الجنوب اليوم تحت سيطرتها وايضا تقاسم العصابة الكاذبة السلطة والثروة في الشمال وفي يوم النصر المشهودوليس يوم السلام رقص وشرب القهوة الدكتور الشهيد قرنق في قلب القصر الرئاسي منتصرا في قلب الخرطوم وليس في المحمية امام كل العالم والفاسدون الكاذبون يضحكون واهمين انفسهم بالسلام والذي كان استسلاما وقد نسوا او تناسوا كل هرطقات الامس (مسيرة امان السودان و اقامة شرع الله في كل انحاء السودان ومشروع قنطار دهب لدعم القوات المسلحة... والمزايدة الوطنية بحماية التراب السوداني... بينماالتراب السوداني اليوم مستباح بالكامل لقوات اجنبية جلبها المؤمنون المجاهدون الاتقياء ولم يجلبها المعارضون!!
اين دولة الاسلام والمشروع الحضاري العظيم... واين دولة التقي والايمان التي يحصد شبابها المحصنين والمحصنات الايدز واللواط في الطرقات بسبب الفقر والاملاق بسبب سياسات
الفساد والنهب المصلح الذي يمارسه عباد الله الاتقياء بلا ادنى حياء!!
ولذلك اطالبكم يا اهل الضحايا بالثار لدماء ابنائكم المضللين المساكين والذين هم في مرتبة واحدة عندي مع اولئك الذين قتلهم مضللوهم بشكل مباشر فابناؤكم ضحايا مستلبون مدجنون مخدرون والاخيرون ضحايا شرفاء مناضلون واعون..افيقوا يرحمكم من بالسماء ايها الغافلون رافة ورحمة بارواح ابنائكم المضللين المقتولين[/B]

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #4
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 14-05-2007, 08:55 م
Parent: #3


هل حقا لاجل هذاالسلام المزعوم والمفروض عليهم بالقوة ولاجل ما تمخض اليوم عن ( نيفاشا) كانت كل تلكم الرغاءات التي نتذكرها لحظة بلحظة ومنها كانت مسيرة امان السودان القطيعية وحملة جمع قنطار الدهب لدعم القوات المسلحة لحرب الجنوب لقتال الخوارج والصليبيين....و كانت ساحات الفداء و جهاد القرود والسحاب والملائكة؟؟....وايضا اكل ذلك كان لاجل اقامةدولة المواطنة وهي الدولة العلمانية الصريحة والتي ضمنوها بالقسر والجبراليوم بعد الهزيمة المريرة دستورهم الحالي؟؟..الاجل كل ذلك هل جاهد المجاهدون المضللون الضحايا وضحوا بارواحهم في الجنوب؟؟؟..ام من اجل تلكم الاوهام الكاذبة التي شحنوا بها عقولهم المستلبة ووظفوهم في ابشع انواع الاستغلال والاتجار باسم الدين وقداسة السماء وهو ما وقع بالفعل ولكن اكثر الناس لا يعقلون وايضا جاهلون ومكابرون!!؟ ماذا لو بعث الله ثانية اولئك المضللين من الضحايا من قبورهم المجهولة ومن بطون السباع والضباع ...الا يثارون من مضلليهم وقاتليهم وغادريهم من الظالمين والمفسدين من قادتهم ورموزهم الفاسدة التي تعيث في البلاد فسادا عظيما ووصمتهم بالفطائس امام رؤوس الاشهاد!!؟

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #5
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: يحي ابن عوف
التاريخ: 14-05-2007, 08:58 م
Parent: #4


Quote: وثم ماذا بعد ان ضاع اولئك المساكين...ما ثمن تلكم التضحيات!!



--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #6
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 14-05-2007, 09:36 م
Parent: #5


ابنعوف الجميل

سلامات



ولماذا اخيرا بعد كل اهدار تلكم الارواح البريئة سدى وخراب الوطن خرابا عظيما لماذا امنتم بالعودة الي التعددية الديموقراطية التي وادتموها وانقلبتم عليها بالقوة الغادرة ولعنتم سنسفيلها ورفضتم العودة اليها.. هل فعلا كانت خياركم الطوعي اليوم حين وافقتم علي عودتهاام انها جاءت نتاج قسريا بموجب هزيمة( نيفاشا) التي اعلنتم فيها انهزامكم وعرتكم وعرت كذبكم واكدت انكم مهزومون وتحاولون اليوم ان تغطوا عوراتكم باكذوبة دعاوي الجنوح للسلم والذي كنتم الد خصومه بل ظللتم تؤججون في الحرب وتعتبرون كل من ينادي بالسلم طابورا خامسا للخوارج فتذبحونه بدم بارد!
لكن حمدا لله ان عرى( اطياز) خطابكم الكاذب الضليل المتاجر باسم السماء والله يعلم ما تفعلون وعند الله يوم الحساب سيكون الحساب وستسالون عن اذهاق ارواح الالاف وتشريد الملايين وبالتاكيد مقامكم الجحيم؟؟!

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #7
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: سلمى الشيخ سلامة
التاريخ: 14-05-2007, 09:47 م
Parent: #1


هشام الاصيل ، كنت فى القاهرة بكتب برنامج اسمه ( ربابات الاسى ) ضد الحرب ولمن لقيت لى فرصة قلت اوريك بعض تجاربى فى مناهضة الحرب ودى مجموعة من القصص عن الحرب واحدة منها ليك ولكل مناهضى الحرب وكل الماتوا بدون سبب

الحال مايل الزول مذهول وحاير ، حتى التاهت فى درب كل الحاجات شايفا تلاتة تلاتة ، وامكن عشرة عشرة ، الجتة ميته ، بس الروح المامرقت من الوهن الكان عليها ، الروح مشتته ( كنت راجع من الحرب ، مدروش ، ما فى شيتا يبين انى مجروح لكنى مليان بالجروح ، من اولى لاخر نقطة فى جسمى ، فى الصباح كنت بقوم على صوت البروجى ، بنقيف صف للتمام ، الكل قرفان قرفا باين فى الصمت الكان لافينا ، وكان الصمت هو الكلام والقشة البتمسك بيها كل واحد فينا ، وبحاول يلقى اجابة على سؤال مرعب نحنا هنا ليه ؟معنى وجودنا شنو ؟
الاشواق الزى طعم الطين الناشف تتفتت لمن تكتر ، الحزن زى لون الارض لمن ما تمر عليها المطرة ، غبشا وناشفة ونازفة ، وما بتقدر تكون بدون حزن لانك ممكن تكون من دون اكل ، لكين من دون حزن ؟ حتعيش كيف ؟ كضاب لو قلت ما بتحزن ، والحزن بقى زى الضل ، ما بنقدر نفارقو ولا بنقدر نلمو علينا ، كل شى هنا زي الضل ، حتى روحك تحس بيها كده ، والاسئلة كل ما ليها زايدة ، متين دا كلو بنتهى ؟ وهل حيكون فى حساب للكان السبب ؟ ولا زى عوايدنا عفا الله عما سلف ؟ كنت كل يوم بسأل السؤال دا لنفسى ، منو المسئول عن مهانتنا ؟ وعن مذلتنا ؟ هنا ولا هناك ؟ لانى كنت كل يوم بتمنى اموت ، ما كنت حاسى انى عايش ، كل يوم تنزل دموع الاسى منى تخيط الخد الذابل بالملح ، وما فى غير الذكريات ، ذكريات مخبية فى جيوب الشنط ، ناس بتطلع لمن تفتح الشنطة ، عيون بتعاين ليك منتظرة اجابة ، بقينا نمرق كل يوم ذكريات واحد فينا ، كل واحد يتكلم معاها ، وواحدين كانو خلاص الذكريات كملت عندهن بقوا يألفوا ، ومع كده ما كنا حاسين بغرابة، لانه الواحد حتى لمن يألف ما هم ناسو ، اصحاب، اخوات ، اخوان ،القعدات الليلية ، تنسرق الحكايات تتنسب لى زول جديد ما مهم ، المهم انه الواحد يقول ، واحيانا بتحصل خصومات حول القصص :
انت سرقت قصتى ، لا ديل ما اهلك ، ديل اهلى ، يا زول ما تلخبط ، العملت الحاجات دى امى ، وينوم معانا الاسى وعيونو مفتوحة ونازفة دموع القلب ، ما فى كلام غير فى الحرب ، عن الحرب ، وما فى حرب ، لاننا ما بنمرق الا فى الاوقات المحددة ، ما بنسمع صوت الحرب الا فى جوانا ، كنا معتقلين لاننا قلنا لا للحرب ،وعشمنا تنتهى الحرب ، نرجع لاهالينا ، نفتح لى عيون الشوف من الناس البعاد وحنان ، نرجع للقلب دقاتو كان ترجع ، ونفتح للسلام احضان كان صوت الرصاص يبعد ويسعد قلبى بالناس الشوفتن تفرح وترجع للربوع تدق طبول السلام

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #10
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 15-05-2007, 12:57 م
Parent: #7


اختنا المبدعة سلمي

سلامات


Quote: كنت فى القاهرة بكتب برنامج اسمه ( ربابات الاسى ) ضد الحرب ولمن لقيت لى فرصة قلت اوريك بعض تجاربى فى مناهضة الحرب ودى مجموعة من القصص عن الحرب واحدة منها ليك ولكل مناهضى الحرب وكل الماتوا بدون سبب

الحال مايل الزول مذهول وحاير ، حتى التاهت فى درب كل الحاجات شايفا تلاتة تلاتة ، وامكن عشرة عشرة ، الجتة ميته ، بس الروح المامرقت من الوهن الكان عليها ، الروح مشتته ( كنت راجع من الحرب ، مدروش ، ما فى شيتا يبين انى مجروح لكنى مليان بالجروح ، من اولى لاخر نقطة فى جسمى ، فى الصباح كنت بقوم على صوت البروجى ، بنقيف صف للتمام ، الكل قرفان قرفا باين فى الصمت الكان لافينا ، وكان الصمت هو الكلام والقشة البتمسك بيها كل واحد فينا ، وبحاول يلقى اجابة على سؤال مرعب نحنا هنا ليه ؟معنى وجودنا شنو ؟
الاشواق الزى طعم الطين الناشف تتفتت لمن تكتر ، الحزن زى لون الارض لمن ما تمر عليها المطرة ، غبشا وناشفة ونازفة ، وما بتقدر تكون بدون حزن لانك ممكن تكون من دون اكل ، لكين من دون حزن ؟ حتعيش كيف ؟ كضاب لو قلت ما بتحزن ، والحزن بقى زى الضل ، ما بنقدر نفارقو ولا بنقدر نلمو علينا ، كل شى هنا زي الضل ، حتى روحك تحس بيها كده ، والاسئلة كل ما ليها زايدة ، متين دا كلو بنتهى ؟ وهل حيكون فى حساب للكان السبب ؟ ولا زى عوايدنا عفا الله عما سلف ؟ كنت كل يوم بسأل السؤال دا لنفسى ، منو المسئول عن مهانتنا ؟ وعن مذلتنا ؟ هنا ولا هناك ؟ لانى كنت كل يوم بتمنى اموت ، ما كنت حاسى انى عايش ، كل يوم تنزل دموع الاسى منى تخيط الخد الذابل بالملح ، وما فى غير الذكريات ، ذكريات مخبية فى جيوب الشنط ، ناس بتطلع لمن تفتح الشنطة ، عيون بتعاين ليك منتظرة اجابة ، بقينا نمرق كل يوم ذكريات واحد فينا ، كل واحد يتكلم معاها ، وواحدين كانو خلاص الذكريات كملت عندهن بقوا يألفوا ، ومع كده ما كنا حاسين بغرابة، لانه الواحد حتى لمن يألف ما هم ناسو ، اصحاب، اخوات ، اخوان ،القعدات الليلية ، تنسرق الحكايات تتنسب لى زول جديد ما مهم ، المهم انه الواحد يقول ، واحيانا بتحصل خصومات حول القصص :
انت سرقت قصتى ، لا ديل ما اهلك ، ديل اهلى ، يا زول ما تلخبط ، العملت الحاجات دى امى ، وينوم معانا الاسى وعيونو مفتوحة ونازفة دموع القلب ، ما فى كلام غير فى الحرب ، عن الحرب ، وما فى حرب ، لاننا ما بنمرق الا فى الاوقات المحددة ، ما بنسمع صوت الحرب الا فى جوانا ، كنا معتقلين لاننا قلنا لا للحرب ،وعشمنا تنتهى الحرب ، نرجع لاهالينا ، نفتح لى عيون الشوف من الناس البعاد وحنان ، نرجع للقلب دقاتو كان ترجع ، ونفتح للسلام احضان كان صوت الرصاص يبعد ويسعد قلبى بالناس الشوفتن تفرح وترجع للربوع تدق طبول السلام



شكرا علي هذا الجهد الرائع والذي ينم عن انسانيتك الفياضة
والابداع في تناول هذا الموضوع الخطير.حول الملعونة الحرب.. وهي الموت والجراحات
والعذابات والدماء والثكالي واليتامي والتشرد والفقر والمرض!

شكرا يا نبيلة مع تحياتي للابنة سوميتة

هشام

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #8
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: omar ali
التاريخ: 14-05-2007, 10:37 م
Parent: #1


Quote: وراحوا ضحايا وقودا لحرب قذرة لحسابات سياسية كرست مصالح الفاسدين وتجار
الدين لا علاقة لها البتة بدين الله الحنيف فهو دين العدل والمحبة والاخاء
والتسامح والسلام!



الاخ هشام
مثل هذه الايات الجهادية الحربية التي يمتلئ بها القرآن وكلها تبث روح
الكراهية ضد اصحاب الاديان الاخري وتدعو الي التغليظ عليهم و مقاتلتهم
هي التي تم تعبئة رؤوس من سيقوا الي محارق التطهير العرقي في الجنوب
بها ..بالاضافة الي نشر القصص الخرافية عن القرود التي تفجر الالغام لتطهير
الارض منها امام المجاهدين ورائحة المسك التي تفوح ممن يسقط قتيلآ والاشجار
التي تهلل وتكبر لرفع معنويات المجاهدين وغير ذلك من كثير الخرافات والاكاذيب



Quote:
قَاتِلُواْ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلاَ بِالْيَوْمِ الآخِرِ وَلاَ يُحَرِّمُونَ مَا حَرَّمَ اللّهُ وَرَسُولُهُ
وَلاَ يَدِينُونَ دِينَ الْحَقِّ مِنَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ حَتَّى يُعْطُواْ الْجِزْيَةَ عَن يَدٍ وَهُمْ
صَاغِرُونَ (29)






Quote: مُّحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاء عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاء بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِّنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (29)





Quote:
لاَ يَسْتَأْذِنُكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ أَن يُجَاهِدُواْ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالْمُتَّقِينَ (44)





Quote: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (9)




Quote: لاَّ يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُوْلِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فَضَّلَ اللّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ عَلَى الْقَاعِدِينَ دَرَجَةً وَكُلاًّ وَعَدَ اللّهُ الْحُسْنَى وَفَضَّلَ اللّهُ الْمُجَاهِدِينَ عَلَى الْقَاعِدِينَ أَجْرًا عَظِيمًا (95)





Quote: إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللّهِ فَاسْتَبْشِرُواْ بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُم بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (111)





Quote: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ قَاتِلُواْ الَّذِينَ يَلُونَكُم مِّنَ الْكُفَّارِ وَلِيَجِدُواْ فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ (123)






Quote: قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ هَلْ تَنقِمُونَ مِنَّا إِلاَّ أَنْ آمَنَّا بِاللّهِ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْنَا وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلُ وَأَنَّ أَكْثَرَكُمْ فَاسِقُونَ (59) قُلْ هَلْ أُنَبِّئُكُم بِشَرٍّ مِّن ذَلِكَ مَثُوبَةً عِندَ اللّهِ مَن لَّعَنَهُ اللّهُ وَغَضِبَ عَلَيْهِ وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ وَعَبَد الطَّاغُوتَ أُوْلَئِكَ شَرٌّ مَّكَاناً وَأَضَلُّ عَن سَوَاء السَّبِيلِ (60)



_______ .................


Quote: اتضامن بشدة مع اهلنا اسر الضحايا والمضللين واطالبهم بالثار لدماء ابنائهم وذلك بقتال الفاسدين تجار الدين في الخرطوم في القصور والشركات والمتاجر ودواوين الوزارات ثارا لدماء ابنائهم المضللين والذين حرموهم منهم ومن كسبهم وعلمهم حيث منهم المهندسون والصيادلة والاطباء والعلماء والله علي ما اقول شهيد!



وبعداك كلو قال ليهم الشيخ بتاع عرس الشهيد
اولادكم راحوا فطايس.

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #9
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: Tragie Mustafa
التاريخ: 15-05-2007, 02:54 ص
Parent: #8


التحيه لمرشحنا هباني العنقالي

وهو ينتبه لكل المعذبين من أبناء شعبنا....


Quote: اتضامن بشدة مع اهلنا اسر الضحايا والمضللين واطالبهم بالثار لدماء ابنائهم وذلك بقتال الفاسدين تجار الدين في الخرطوم في القصور والشركات والمتاجر ودواوين الوزارات ثارا لدماء ابنائهم المضللين والذين حرموهم منهم ومن كسبهم وعلمهم حيث منهم المهندسون والصيادلة والاطباء والعلماء والله علي ما اقول شهيد!


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #12
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 15-05-2007, 01:11 م
Parent: #9


اختنا تراجي
سلامات


Quote: التحيه لمرشحنا هباني العنقالي

وهو ينتبه لكل المعذبين من أبناء شعبنا....



شايفك اليومين ديل دايرة تكبري لاخوك التكاسي هباني دوماتو... واصدق انو بقي زعيم جد جد واقوم بكرة اقلب دوماتو الكبار ديل في كلامك ده وافكر اترشح لرئاسة الجمهورية في السودان عشان اخش القصر الجمهوري بالتاكسي بدلا من الدبابة!
غايتو خليني افكر شوية اليومين ديل في الموضوع بتاع الترشيح ده وشايف الدومات بقن اكبرن شوية واخوك بقي اصدق انو ممكن اكون زعيم تكاسي لاول مرة واتطاول علي رئاسة السودان زي ما اتطاول عليها العرة البشير والاهبل نميري...شنو البمنع التكاسي هباني احكم السودان..ينظر ويفاد الموضوع ده عاوز ليهو شورة مع اهلنا التكاسة!!


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #11
العنوان: Re: تضامنوا مع اسر ضحايانا (الفطايس) المضللين في حرب الجنوب!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 15-05-2007, 01:01 م
Parent: #8


العزيز عمر علي

سلامات

لعن الله الهوس والمهووسين وتجار الدين
ونرجو المغفرة والرحمة لكل الضحايا الذين زج بهم قسرا
في اتون هذه الحرب اللا مقدسة والمسيئة جدا لتعاليم الدين
الحنيف والذي اساء اليه بتصرفاتهم اولئك المجرمون.

هشام


--------------------------------------------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق