الثلاثاء، 22 أبريل، 2008

للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ

مكتبة هشام هباني للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
16-09-2007, 04:29 م المنتدى العام لسودانيز أون لاين دوت كوم
» http://www.sudaneseonline.com/cgi-bin/sdb/2bb.cgi?seq=msg&board=138&msg=1199332432&rn=0


--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #1
العنوان: للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 16-09-2007, 04:29 م


وقد نجحت ان توزع بالتساوي بيننا نحن مواطني السودان بكافة ادياننا واعراقنا وثقافاتنا وجهاتنا الظلم والقهر والقتل والتعذيب والتجويع والتشريد والنهب وهو امر ضار جدا بحاضر ومستقبل البلاد حين يؤخرها عن ركب الامم المتقدمة وايضا انه لامرمفيد جدا للمتبصرين الوطنيين القوميين باعتباره عاملا موحدا لغضبتنا وهو يحدد عدونا الاوحد الذي ظلمنا اجمعين والذي شردنا ومزقنا ويعيش اليوم علي تناقضاتنا وبذر بذور الفرقة بيننا... فهلا وعينا الدرس لنقاتله متحدين وليس عبر الجهويات اي المناطقية والقبليات حيث يريدنا هكذا ان نقاتله فرادي ولن نهزمه الي يوم الدين طالما ظللنانستجيب لخططه الشيطانية في اتجاهها المرسوم ليصالح منا من يشاء ويهديء من يشاء ويوعد من يشاء ويذل من يشاء ولا يريد وحدتنا ولم شملنا لان في الوحدة قوة وفي القوة تكمن الارادة الصلبة وبها نحقق النصر علي الظالمين..فهلا وعيتم الدرس ايها الغافلون الطيبون!

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #2
العنوان: Re: للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 16-09-2007, 07:18 م
Parent: #1


لماذا صرنا اليوم اكثر من الماضي مشدودين بانتماءاتناالي مناطقنا وجهاتنا وقبائلنا بلا اعتبار للرابطة الوطنية وهي لحمة وسدى وجودنا الرسمي والتاريخي في هذا الفضاء الذي اسمه السودان لالاف السنين...الا تعتقدون معي اننا اليوم نتماهى في حركاتنامع ذات الذي رسمه لنا عدونا ان نقاتله فرادى ودوما هو المنتصر... ولم يهزمه اي منا لوحده حتي اليوم بل ما موجود الان هي مساومات وتسويات سياسية بين عدونا وبعض منا من راوا ان مصالحهم السياسية والحزبية فوق مصلحة الوطن ولا اعتبار لها!؟

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #3
العنوان: Re: للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
الكاتب: عبد المنعم سليمان
التاريخ: 16-09-2007, 07:30 م
Parent: #1


العمدة وهباني

سلامات ..

الانقاذ تعمل بنظرية تذرير المجتمع اي جعلة ذرات كل ذرة بعيدة عن الاخري لكي يسيطروا علينا ولكنهم

حقيقة يلعبون بمصير البلد .

لعنة الله علي الانقاذ

منعم

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #4
العنوان: Re: للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 16-09-2007, 08:48 م
Parent: #3


حبيبنا عبد المنعم

رمضان كريم




Quote: الانقاذ تعمل بنظرية تذرير المجتمع اي جعلة ذرات كل ذرة بعيدة عن الاخري لكي يسيطروا علينا ولكنهم حقيقة يلعبون بمصير البلد



لقد اعطيت هذه الحالة بوصفك اعلاه وصفا دقيقا متطابقا معها
واتمني ان نتبصر في ردود افعالنا تجاه باطل هذا النظام بترو وعمق
لانها ضعيفة ولم تحسم لنا معركتنا بسبب هذه التشظية والتبعيض الذي اوقعنا فيه هؤلاء القتلة.
محبتي واحتراماتي

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #5
العنوان: Re: للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 17-09-2007, 00:33 ص
Parent: #4


((نحن نتعاطف مع اخوتنا في دارفور في محنتهم!!... ويحز في انفسنا ما حل باهلنا في الكاجبار في مصيبتهم وحتما سينتقم الله من ظالميهم!! واللهم اراف باهلنا في الجنوب وقلوبنا معهم ضد اعدائهم!!.. ويا لهول الفاجعة في الشرق..ليسدد الله خطاكم يا اهل الشرق في تجاوز محنتكم!!))

مثل هذه العبارات انفة الذكر المجردة من الاحساس الوطني الشامل تحسسني بالوقوع في حبال الجهوية والعشائرية ومحدودية الانتماء بظرفية المكان الصغير اي الي الجهة وليست كل الوطن والي العشيرة وليست الي الشعب .. فهو امر محزن جدا ان تعتبر اجزاء من الوطن العزيز كانما هي تخص قاطنيها فقط من سكانها وانت كمواطن لا تملك غير التعاطف و ابداء عبارات المجاملة العادية حينما يحل خطب باهلها وهم اهلك و كانهم ليسوا باهلك ولا تملك اكثر من هذه العبارات الواهنة.... وهنا مقتل الوطنية عندما يصير الوطن شظايا من جزر معزولة من الامكنة التي تخص قاطنيها فقط وليس الوطن وطنا كما الجسد الواحد اذا اشتكي منه عضو تداعي له سائر الاعضاء بالسهر والحمي!
فالوطنية الحقة ان تنفعل وتتفاعل بكل قضاياوطنك بكل شبرفي رقعته الجغرافية باعتبارها ارضك وعرضك... وتغني له وطنا واحدا وتقبل علمه وتنشد نشيده.. وبهذا الفهم الوطني العادي فليست دارفور اذن للدارفوريين وليس الجنوب للجنوبيين وليس الشرق للشرقيين كما يريد لنا هذا النظام المجرم ان نكون كما يريد عبيدا للجهوية والقبلية والطائفية ليسود علينا في هذا المناخ القذر من التشظي والتبعيض لان في تجزئتنا وهننا وفي وهننا هزيمتنا لصالح هؤلاء الاشرار.

--------------------------------------------------------------------------------
مداخلة: #6
العنوان: Re: للحق والتاريخ وامام الله.... هنا لا اشك في عدالة الانقاذ!
الكاتب: هشام هباني
التاريخ: 17-09-2007, 01:55 ص
Parent: #5


؟؟؟؟؟


--------------------------------------------------------------------------------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق